houdaprintemps

Bienvenue dans mon printemps

Archive pour décembre, 2009

Posté : 20 décembre, 2009 @ 2:52 dans Non classé | 1 commentaire »

 

 

طفولــــة مشــــردة

عندما أكون طفلا تبتسم لي الآلهة بين الأقمار وتهديني أسرابا من أحلام، أخذ أحلامي المبعثرة أرتبها لأصنع قصرا من حلوى، سفنا من هواء، وأطرز مناديلا من ماء. وفجأة يعم الظلام حولي وتظهر أمامي أفواه تقضم قصري، قراصنة تغرق سفني وألسنة نيران تبخر تطاريز مناديلي، أصرخ، أستنجد أتركوا لي شبرا واحدا من قصري، خشبا واحدا من سفني، خيطا واهنا من مناديلي، أجد كلماتي أخرس من الصمت في قافلة الزمان وأعسر من مسيرة البحث عن الإنسان في الإنسان، أحلامي زمرد ومرجان شدى أطيار وأقواس قزح بألوان، » بلى طريقك بأميال أشواك وكوابيس بألوان ». عقرب الوقت يدور بهوس كأنه راقصة غجرية محمومة يمارس إيقاعه الأبدي محتفلا بميلاد الحقيقة من الوهم، طفولتي على ظهري كهولة بآلاف القرون، الوحشة تتراكم عليها وأطياف الضياع تحوم حولها وبين الصور المعكوسة على مرايا متاهتي ابحث عن أصلي

Posté : 11 décembre, 2009 @ 7:02 dans Non classé | Pas de commentaires »

ستزهــــر الحيـــاة ثانيـــة

قال أحبك

ومد يده بديوان

قالت الوداع

وسال دمع

رمت فيه مركبا

ومضى نحو الأمام

بدون زاد ولا أحلام

السماء مثقلة بالغمام

والقلب جرح راعف

يلون صفحات الديوان

يغرق القوافي والأشعار

قال أحبك

ومد يده بديوان

قالت الوداع

فالسماء أمطار

برد ورعود وأخطار

قال سأحضر الأحطاب

كل أشجار الغاب

قالت والأطيار

لن أيتم صغار الأطيار لن تحيى بدون أشجار

قال أحبك

ومد يده بديوان

قالت الوداع

سأرحل ومعي حبك والأشعار

وستذكرني يوما حين تكبر

صغار الأطيار

ستملأ الغاب أنغام

والأفق أسراب أحلام

ستكسر الصمت السرمدي

الذي يسري في الغاب

وستمحو اللون الرمادي

الذي يخبو في السحاب

سيذوب الثلج الذي يكبل الأغصان

وستعلو لتعانق النجوم والأقمار

وسيخلد الربيع هاهنا

وتزهر الأغصان شموسا

وألوان

وستذكرني يوما حين تكبر

صغار الأطيار

 

 3798_2008-0132s

Posté : 11 décembre, 2009 @ 7:01 dans Non classé | Pas de commentaires »

احتضــــار الحــــرف

في قريتي البطون جائعة والأرجل حافية

العشب يغطي السماء والمياه تطهر الأرض

لكن البطون جائعة والأرجل حافية

المنازل كومة تراب، تذوب بقطرة ماء

عندما يغضب النهر ويعلن الحرب

في القاعة الواسعة تتراقص الحروف

على إيقاع مزامير البرد والجوع

عيون صغيرة تلاحق الطبشور، تصطاد غباره

تبني به جسورا وقناطر نحو ضفة الحلم

لسعة الجوع تخنق الحرف ليطوق الصمت لكسرة خبز

دورية البرد تكنس الأفكار ليطوق الصمت ثانية لقبس نار

.

تهزأ الحروف من ازدحامها وتنشرح العقول من فراغها

في سواد السبورة تعشعش الأحلام

وفي التواءات الحروف تنبض الآمال

لكن الجوع مارد يئد أحلام الصغار

 photo037

.

Posté : 11 décembre, 2009 @ 7:00 dans Non classé | 2 commentaires »

واغتيـــــــل

واغتيل نبضي مساءا

وجدوه معلقا على أطراف القمر

ودماءه ترشح

سقت بالأحمر الورود والتفاح

صبغت الشرائط المتطايرة من الضفائر

حتى الحلوى بيد الأطفال

لماذا جعلت من الأفق دوائر وأقواس لا تنتهي

فجعلت فضاءاتها انزلاقات مميتة

حتى عيوننا أصبحت سحيقة ببعد الرؤى

كفراشة تقدم نفسها قرباناللنورحرقت نفسي فيك

مشيت بجبالك حتى بلغت القمة

لكني لم ألمس السماء كما ظننت

بل بدا العالم بسيطا حقيرا

لا يستحق مسيرة تشردي فيك

تؤمن أن الحب والسفر توأمان

والحب لا ينمو فوق بساط المسافات

حبي بجذور، أقدم منك ومني

تضرب حتى حمم البركان

وحبك، يتيم، حزين، غريب

معلق بين الضباب والتراب

أرجوك لا تقتلعني

وجدوه معلقا على أطراف القمر

أنينه يلحن الأشجار والأزهار

يوقظ الحلم في قوافل النسيان حتى في قلوب الصغار

 3801_2008-0142s

 

Le blog du Club lecture de ... |
Les polars de Morize |
La SOURCE de CARISA |
Unblog.fr | Créer un blog | Annuaire | Signaler un abus | Cavru et son patrimoine bât...
| NIMPORTNAWAK
| un homme